الرئيسية / مهندس نت / هندسة / لمنح روبوتات بأدمغة أفضل .. إنفيديا تطلق أدوات جديدة

لمنح روبوتات بأدمغة أفضل .. إنفيديا تطلق أدوات جديدة

أطلقت شركة تصميم الرقاقات إنفيديا Nvidia، والتي تشكل جزء لا يتجزأ من نهضة الذكاء الاصطناعي الحالية، منصة الروبوت Nvidia Isaac لتزويد الجيل التالي من الروبوتات المستقلة بأدمغة أفضل، وذلك بالتزامن مع مشاركتها في فعاليات معرض Computex 2018 في تايوان، بحيث تجلب هذه المنصة إمكانيات الذكاء الاصطناعي إلى روبوتات التصنيع والخدمات اللوجستية والزراعة والبناء والعديد من الصناعات الأخرى.

وكانت شركة إنفيديا ق

د قدمت معالجات قادرة على تشغيل الكثير من عمليات الأبحاث والتطوير في هذا المجال، ويبدو أنها تتطلع الآن إلى المستقبل، إذ تشمل المنصة الجديدة على أجهزة وبرامج جديدة ومحاكاة للروبوتات الافتراضية التي تسهل على المطورين إنشاء أنواع جديدة من الروبوتات، كما تسهل على الشركات تطوير وتدريب روبوتات تتنقل في العالم الحقيقي.

وقال جينسن هوانغ Jensen Huang، الرئيس التنفيذي للشركة في بيان “إن الذكاء الاصطناعي هو أقوى قوة تكنولوجية في عصرنا هذا، وتتيح مرحلته الأولى مستويات جديدة من أتمتة البرامج التي تعزز الإنتاجية في العديد من الصناعات، وبعد ذلك، سيعمل الذكاء الاصطناعي، إلى جانب أجهزة الاستشعار والمحركات، على تشكيل الأدمغة المخصصة للجيل الجديد من الروبوتات المستقلة، وفي يوم من الأيام، سوف يكون هناك المليارات من الروبوتات الذكية العاملة في مجال التصنيع والتوصيل المنزلي والخدمات اللوجستية للمستودعات”.

كما كشفت الشركة أيضًا عن Jetson Xavier، المتواجد في قلب منصة Nvidia Isaac، والذي يعتبر أول جهاز حاسب من إنفيديا Nvidia تم تصميمه خصيصًا للروبوتات، بحيث يتضمن أكثر من 9 مليار ترانزستور، مما يجعله قادرًا على إجراء عمليات حوسبة بمقدار 30 تريليون عملية في الثانية مع استخدامه 30 واط من الطاقة فقط، وبعبارة أخرى فإنه يوفر قدرة معالجة أكثر من محطة عمل قوية مع طاقة لازمة لتشغيله تكافئ نصف الطاقة المستخدمة من قبل المصباح العادي.

ويتضمن Jetson Xavier ستة أنواع من المعالجات عالية الأداء، ووحدة معالجة رسوميات بأنوية Tensor ومعمارية NVIDIA Volta، ووحدة معالجة مركزية ثمانية الأنوية ARM64، وزوج من مسرعات التعلم العميق NVDLA، ومعالج الصور، ومعالج الرؤية، ومعالج الفيديو، حيث باستطاعة هذه المعالجات معالجة العشرات من الخوارزميات بشكل متزامن وفي الوقت الحقيقي، وذلك من أجل معالجة المستشعرات، وقياس المسافات، ورسم الخرائط، والرؤية والإدراك، وتخطيط المسار.

وقالت إنفيديا إن هذا المستوى من الأداء ضروري لكي يتمكن الروبوت من الحصول على مدخلات من أجهزة الاستشعار وتحديد موقعه وإدراك البيئة المحيطة به والتعرف على حركة الأجسام القريبة والتنبؤ بها والتعرف على الإجراء الذي يجب اتخاذه والتعبير عن نفسه بأمان.

وتوفر إنفيديا صندوق أدوات للمحاكاة والتدريب والتحقق والاعتماد على Jetson Xavier، بحيث يتكون برنامج الروبوتات من مجموعة تطوير برامج Isaac، أو الأدوات التي تسمح للمستخدمين بتطوير برمجيات خوارزميات للروبوت وأطر عمل من خلال واجهات برمجة التطبيقات المخصصة للاتصال بالكاميرات ثلاثية الأبعاد وأجهزة الاستشعار ومسرعات الذكاء الاصطناعي التي تساعد في تشغيل الخوارزميات بسلاسة ودون تأخير.

كما يتضمن الصندوق أيضًا على تطبيقات Isaac IMX أو تطبيقات Isaac Intelligent Machine Acceleration، وهي مجموعة من برمجيات خوارزميات الروبوتات المتطورة المصممة من قبل إنفيديا، بالإضافة إلى بيئة المحاكاة الافتراضية الواقعية الجديدة للمطورين Isaac Sim المخصصة لتدريب واختبار الروبوتات المستقلة في مساحة افتراضية.

وتساعد منصة Isaac على جعل الروبوتات المستقلة قادرة على إدراك العالم من حولها بإمكانيات خارقة، واكتشاف ومعرفة ما يحيط بها عبر مستشعرات من جميع الأنواع، ويمكن لروبوتات التصنيع العمل بأمان جنبًا إلى جنب مع البشر والتكيف مع المتغيرات عبر استخدام هذه التقنية، ويمكن للروبوتات اللوجستية نقل وإدارة المخزون وتسليم المنتجات إلى المنازل بكفاءة، في حين يمكن للروبوتات الخدمية تحسين تجربة تجارة التجزئة ومساعدة المرضى وكبار السن.

شاهد أيضاً

«شمس في صندوق» ابتكار لتغذية مدينة بأكملها بالطاقة!

طور باحثو معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا «بطارية المدينة» الجذرية، القادرة على تخزين الحرارة الزائدة في السيليكون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *