مزايا وعيوب الزراعة المائية ومدى تأثيرهم على البيئة

ما هي الزراعة المائية؟

هي عبارة عن شكل من أشكال البستنة التي تكون خالية من التربة، حيث تتضمن هذه العملية زراعة بعض النباتات الصحية دون استخدام التربة، وهنا يتم استبدال التربة بمغذيات بديلة مثل الماء، لذلك كل ما تحتاجه النباتات هو الماء المناسب وضوء الشمس لتزدهر، كما أنها بسيطة للغاية.

ما هي مزايا الزراعة المائية؟

السيطرة الكاملة على المناخ: كما هو الحال مع البيوت الزجاجية، حيث يتمتع مزارعو الزراعة المائية بالسيطرة المطلقة على المناخ، كما يمكنهم ضبط درجة الحرارة وتكثيف الضوء ومستويات الرطوبة حسب متطلباتهم، لذا بطريقة ما إذا كنا نمارس الزراعة المائية فيمكننا الاستمرار في زراعة المحاصيل على مدار السنة دون الحاجة إلى القلق بشأن الموسم، ومن المحتمل أيضًا أن يعزز هذا من أرباح الأعمال للمزارعين.

تقليل استخدام الوقود الأحفوري مع مواقع النمو المرنة: بشكل أساسي تقلل هذه الزراعة من الحاجة إلى وسائل نقل باهظة الثمن، حيث يؤدي هذا إلى تحسين ربح مزارع الزراعة المائية – ويقلل أيضًا من التلوث المرتبط بنقل البضائع، كما تساعد الزراعة المائية البيئة ايضًا من خلال تقليل بعض الانبعاثات والبصمة الكربونية الإجمالية المرتبطة بإنتاج الغذاء ونقل السوق.

يحفظ الماء: النباتات المزروعة في نظام الزراعة المائية بالكاد تستخدم حوالي 10٪ من الماء مقارنة بالنباتات التقليدية المزروعة في الحقول، حيث أن المياه المستخدمة هنا أقل بشكل كبير – لأنه على عكس مياه الزراعة التقليدية يتم إعادة استخدامها أو إعادة تدويرها.

كما تأخذ النباتات المياه المطلوبة، بينما يتم التقاط المياه الزائدة وحبسها مرة أخرى في النظام، لذلك لا يحدث فقد الماء إلا من خلال شكلين وهما: التبخر وتسرب النظام، ومع ذلك فإن الإعداد الفعال للزراعة المائية سيقلل من التسربات أو لن يكون موجودًا في المقام الأول.

مراقبة درجة الحموضة: نظرًا لأن كل معدن يكون على اتصال مباشر بالماء يمكننا دائمًا ضبط مستوى الأس الهيدروجيني وتعديله يدويًا عند الحاجة، حيث سيضمن ذلك حصول النباتات على المدخول الغذائي الأمثل.

استخدام القليل من المبيدات الحشرية ومبيدات الأعشاب: نظرًا لأن الزراعة المائية لا تتضمن أي تربة فإن هذه العملية تلغي أيضًا الحاجة إلى استخدام المواد الكيميائية، ومع مرور الوقت يمكننا هذا من زراعة أطعمة نظيفة وصحية، كما يتم الحفاظ على سلامتنا في الأولوية – ولن يتم المساس بها في أي وقت.

أسرع معدل للنمو: فائدة رئيسية أخرى لنظام الزراعة المائية هي أنه يضمن معدل نمو أسرع، وهنا نحن نتحكم تمامًا في البيئة المطلوبة لنمو النباتات، وهذا يعني أنه يمكننا التحكم في كل عامل مثل درجة الحرارة والضوء المحيط والرطوبة والأهم من ذلك العناصر الغذائية، حيث سيتم وضع النباتات في حالة مثالية وسيتم توفير العناصر الغذائية بشكل كافٍ، حيث يمكنهم الاتصال مباشرة بنظام الجذر.

تقليل الآفات والأمراض: كما هو الحال مع الأعشاب الضارة فإن إزالة التربة تضمن أن النباتات ليست معرضة للآفات التي تنقلها التربة مثل الجوفير أو جرذ الأرض أو مجموعة من الطيور، كما يمكننا أيضًا حمايتهم من الأمراض مثل المغزلاوية (جنس من الفطريات).

ما هي عيوب الزراعة المائية؟

مخاطر المياه والكهرباء: هناك عاملان رئيسيان في الزراعة المائية هما الكهرباء والماء، لذلك ما لم يكن لدينا ماء كافٍ أو كهرباء ثابتة فلن يزدهر نظام الزراعة المائية جيدًا، وأثناء زراعة النباتات في هذا النظام تحتاج أيضًا إلى ضمان احتياطات السلامة المناسبة حتى لا يتأثر نمو النبات في أي مرحلة.

تهديدات فشل النظام: إذا كنا نستخدم الكهرباء لإدارة نظام الزراعة المائية بالكامل – فأننا بحاجة إلى اتخاذ تدابير وقائية أثناء حالة انقطاع التيار الكهربائي، ونظرًا لأن هذا النظام لن يعمل بسبب نقص الإمداد بالكهرباء وبالتالي تجفيف النباتات فمن المهم للغاية اتخاذ هذا الإجراء الوقائي حتى قبل المضي قدمًا في نظام الزراعة المائية.

مناظرات حول الطبيعة العضوية: على مدى العامين الماضيين كان هناك جدل كبير ومداولات حول ما إذا كانت الزراعة المائية هي بالفعل طريقة معتمدة للزراعة العضوية أم لا، كما تساءل العديد من المزارعين عما إذا كانت النباتات التي تزرع من خلال الزراعة المائية يمكن بالفعل اعتمادها كعضوية لأنها لا تتلقى الميكروبيوم كما هو متاح في التربة، ومع ذلك فقد أنتج الناس في جميع أنحاء العالم نباتات مائية مثل الطماطم والخس والخضروات الورقية الأخرى على مدار العقد الماضي، حيث أن دول مثل أستراليا والولايات المتحدة وهولندا قد أدت بالفعل ونجحت في هذا النمط من الزراعة.

مكلفة: على عكس الزراعة التقليدية القائمة على التربة تشتمل الزراعة المائية على معدات باهظة الثمن (على الأقل للتركيب الأول)، وبغض النظر عن نوع النظام الذي نخطط لإنشائه سنحتاج إلى حاويات وإضاءة عالية الجودة ومؤقت دقيق ومغذيات عالية الجودة.

فشل المعدات: وهذا هو أكبر خطر لنا مع الزراعة المائية، حيث إذا تعطلت قطعة من النظام مثل مضخة المياه فيمكن أن تُقتل النباتات في غضون ساعات.

شاهد أيضاً

فئات علم البيئة وعلاقة كل منها بالآخر

ما هو علم البيئة؟ هو عبارة عن فرع من فروع علم الأحياء الذي يهتم بفهم …