كيف نختار الستائر المناسبة في التصميم الداخلي

كيف نختار الستائر المناسبة في التصميم الداخلي

 يُعد تدفق الضوء الطبيعي إلى المنزل شيئًا جميلًا، باستثناء وقت الذهاب إلى النوم أو الحصول على بعض الخصوصية. حيث تعتبر الستائر ضرورية إلى حد كبير بغض النظر عن المكان الذي نعيش فيه، ونحتاج إلى إجراء بعض الأبحاث قبل شراء الستائر للتأكد من الحصول على الحجم والأسلوب المناسب للمنزل.

أولاً: معرفة الطول والعرض التي نحتاج إليه

 معرفة الطول هو أحد أكبر العوامل التي يجب مراعاتها عند اختيار الستائر. إذ أن هناك خمسة أطوال قياسية للستائر، مثل  63 بوصة و 84 بوصة و 95 بوصة و 108 بوصة و 120 بوصة. حيث يعتمد الطول الذي نحتاجه على ارتفاع النوافذ والأسقف والشكل الذي نحاول تحقيقه. ويتم تحديد أطوال الستارة بالقياس من جزء القضيب، حيث تتدلى الستارة من قضيب الستارة – إلى أسفل القماش.

نلاحظ أن هناك أيضًا ستائر قصيرة، تسمى (ستائر الطبقة)، وهي ستائر تغطي جزءًا فقط من النافذة، ويبلغ طولها عادةً 24 بوصة أو 36 بوصة. ولمعرفة طول الستارة الذي سنحتاجه، يجب أن نحدد مكان تركيب القضيب، أو القيام بالقياس من القضيب الموجود وصولًا إلى المكان الذي تريد تعليق الستائر فيه، إما أسفل النافذة أو على طول الطريق إلى الأرض. والقيام بهذه القياسات بالبوصة؛ لأن هذه هي الطريقة التي يشار إليها عادةً بأطوال الستارة في عالمياً.

أما بالنسبة لعرض الستارة القياسي 45 بوصة. ولتحديد ما إذا كنا ستحتاج إلى لوحة واحدة أو لوحتين، علينا القيام بقياس عرض النافذة بالبوصة ثم أضافة 12 بوصة لكل جانب لحساب بروز القضيب والسماح للستائر بالتعليق في طيات لطيفة، بدلاً من تعليقها مشدودًا.

ثانياً: اختيار قماش الستارة

 تأتي الستائر في أنواع مختلفة من الأقمشة، بالإضافة إلى التفكير في المظهر العام الذي نريده للنوافذ، مع الوضع في الاعتبار كمية الضوء التي ستمر. وأن الأقمشة الأثقل غير الشفافة ستحافظ على الضوء أكثر من الأقمشة الأخف وزنا والأكثر شفافية.

فإذا كنا نريد أن يتألق الكثير من الضوء من خلال النافذة علينا استخدم الأقمشة الشفافة أو القطنية. كما وأنه في مجموعة من الألوان للنوافذ سنظل نحصل على الكثير من الضوء الطبيعي. أما إذا كنا نريد كميات معتدلة من الضوء، يجب علينا اختيار الستائر المصنوعة من الكتان، والتي توفر نسجًا محكمًا يسمح بدخول بعض الضوء ولكن ليس كله.

أما إذا كنا نريد أن يتم حجب الضوء بالكامل أو في الغالب، علينا اختيار ستائر مخملية، ثقيلة للغاية وغير شفافة. حيث تعد ستائر التعتيم، التي تتميز ببطانة خاصة تمنع أشعة الشمس تمامًا هي أيضًا خيار مميز.

بالإضافة إلى ذلك داخل كل خيار نسيج (قماش)، سيكون لدينا أيضًا الكثير من الخيارات من بينها، من حيث اللون والنمط. فما علينا سوى ان نكون جريئين إذا كنا نريد أن تكون ستائرنا مميزة وبارزة في الغرفة، أو نجعلها بسيطة إذا كنا نفضل عدم جذب الانتباه بعيدًا عن النقاط المحورية الأخرى في الفضاء المحيط للغرفة.

ثالثاً: اختيار الديكورات والإكسسوارات للستارة

 تُعد أغطية ربط الستائر طريقة رائعة لإضفاء لمسة جمالية على التصميم، حيث تتراوح الزخارف والإكسسوارات للستائر من الستائر القابلة للسحب والستائر إلى مسارات ستائر الزينة المثبتة على الحائط فوق الستائر.

كما ويمكن أن تكون الزخارف والإكسسوارات مصحوبة بذكاء بالستائر الخفيفة لإضافة الثراء والعظمة. حيث يعد فالانس (Valance)، النسيج المزخرف الموجود أعلى النافذة، طريقة ممتازة لإضافة الزينة إلى الغرفة. ومن ناحية أخرى، فإن عمليات السحب البسيطة وغياب الزخارف والنقوش ستجعل الأقمشة مثل المخمل أو الساتان تبدو أنيقة وراقية. إذ يعتمد هذا الشيء على التأثير الذي نريد تحقيقه في النمط الموجود.

رابعاً: اختيار قماش الستارة بناءً على الصيانة المطلوبة

 يحدد نسيج وخامة الستارة كيفية تنظيفها وعدد مرات تنظيفها. بينما يجب غسل جميع الستائر كل في مدة (3-6) أشهر، إلا أن هناك بعض الأقمشة التي تتطلب مزيدًا من العناية والبعض الآخر يمكن غسله في الغسالة.

فهناك أقمشة منخفضة الصيانة، فإذا كنا نبحث عن ستائر تحتاج إلى غسلها مرتين في السنة، علينا اختيار الأقمشة القطنية أو الاصطناعية. حيث يمكن غسلها في الغسالة إذا كانت غير مبطنة أو إذا كانت مبطنة اغسلها غسيلاً يدويًا سريعًا. ويعتبر هذا خيار رائع لمن يعانون من حساسية الغبار أو الأطفال والحيوانات الأليفة في المنزل.

شاهد أيضاً

تسعة نصائح لاستغلال مساحات البيوت الضيقة بشكل أنيق

يلجأ العديد من الأفراد والعائلات إلى السكن في مساحات ضيقة مع غلاء أجور السكن في …