مزايا وعيوب ذاكرة الفلاش

ذاكرة الفلاش “الفلاش ميموري”، هي تقنية متطورة تجد طريقها إلى حياتنا على نطاق متزايد، تقنية ذاكرة الفلاش منتشرة في كل مكان، مثل معظم الأشياء المرتبطة بأجهزة الكمبيوتر، تتمتع وحدات التخزين غير المتطايرة بمجموعة محددة من المزايا والعيوب، إنّ وجود فكرة أساسية عن هذه المعلمات يسمح للمشتري بتشكيل خيار أكثر استنارة حول الخيار الأفضل لاحتياجاته.

ما هي ذاكرة الفلاش Flash Memory

ذاكرة الفلاش ” الفلاش ميموري”، هي نوع من ذاكرة القراءة فقط القابلة للمسح (EEROM)، والتي لديها القدرة على مسح البيانات وإعادة كتابتها، إنّها ذاكرة غير متطايرة، بمعنى أنّه يمكنها الاحتفاظ بالبيانات حتى بدون وجود طاقة كهربائية، بناءً على طريقة معالجة بيانات القراءة / الكتابة، تتكون ذاكرة الفلاش من نوعين، وهما: ذاكرة فلاش (NAND) وذاكرة فلاش (NOR).

كيف تعمل ذاكرة الفلاش؟

ذاكرة الفلاش مبنية باستخدام رقائق صلبة، تحتوي كل شريحة من هذه الشرائح على مجموعة من خلايا ذاكرة الفلاش، بدلاً من الطريقة الكهروكيميائية التقليدية، تستخدم ذاكرة الفلاش أشباه موصلات لتخزين البيانات، ذاكرة الفلاش هي نوع واحد ووحيد من أنواع الذاكرة شبه الموصلة ممّا يجعلها واحدة من الأشكال المهمة لوسائط التخزين، بينما اكتسبت ذاكرة الفلاش شعبية هائلة، إلّا أنّ هناك بعض العيوب التي تحد من اعتمادها عالميًا، يجب مراعاة هذه العوامل قبل استخدام وسيلة التخزين هذه.

مزايا ذاكرة الفلاش

السرعة Speed

ذاكرة الفلاش تمتلك سرعات نقل عالية، مقارنة بمحرك الأقراص الثابتة التقليدي، تقوم ذاكرة الفلاش بوظيفة القراءة / الكتابة بمعدل سريع، ومع ذلك، يتم النظر في عوامل زمن الوصول و(IOPs)، لا تزال محركات الأقراص ذات الحالة الصلبة في المقدمة من حيث الأداء.

المتانة Durability

لا تحتوي ذاكرة الفلاش على أي أجزاء متحركة، تعتمد فقط على العمليات الكهروكيميائية، عدم وجود أي أجزاء متحركة يعني أنّها أكثر متانة أيضًا.

عامل الشكل Form Factor

تأتي معظم ذكريات الفلاش بأشكال مختلفة، يمكن تعبئة المزيد من السعة أو نفس السعة في وحدات أصغر، ممّا يجعلها تتطلب مساحة أقل لاستيعاب تخزين البيانات.

المصداقية والصلابة Reliability

على مدار السبعين عامًا الماضية، تمّ تحسين محركات الأقراص الثابتة باستمرار من حيث الموثوقية، ومع ذلك لا تزال ذكريات الوميض تفوقهم، هذا مرة أخرى بسبب حقيقة أنّه تفتقر هذه الذاكرة إلى الأجزاء المتحركة، تجعل موثوقية ذاكرة الفلاش من المستحسن استخدامها في الأجهزة المحمولة.

الكفاءة Efficiency

لا تتطلب ذاكرة الفلاش أي أجزاء مادية لعملياتها، وبالتالي، هناك عدد أقل من الطاقة اللازمة لتشغيلها، وأيضًا بسبب هذه الحقيقة لا تنتج ضوضاء أيضًا.

قابلية التنقل Portability

فائدة أخرى لذاكرة الفلاش هي أنّها محمولة بشكل كبير، لذلك، يتم استخدامها في الغالب في الأجهزة الصغيرة وخفيفة الوزن، أمثلة مثل بطاقات ذاكرة (USB) وبطاقات فلاش الكاميرا (camera flash cards).

عيوب ذاكرة الفلاش

التكلفة Cost

استنادًا إلى التكلفة لكل جيجابايت، تكون ذاكرة الفلاش دائمًا باهظة الثمن من محركات الأقراص الثابتة التقليدية، وذلك لأنّ تصنيع محركات الأقراص الثابتة أقل تكلفة ولوقت طويل جدًا، لذلك، عادةً ما تفضل الأعمال التجارية ذات الميزانيات الصغيرة محركات الأقراص الثابتة على الأشكال الأخرى لذاكرة الفلاش.

الفعالية Effectiveness

تستخدم معظم محركات أقراص (NAND) المحمولة عملية تسمّى (Program / Erase) لتخزين البيانات، ما لم يتم تقليل عدد مرات الكتابة الجديدة، تؤدي هذه العملية في النهاية إلى إهلاك محركات أقراص الفلاش وتمزيقها، ونتيجةً لذلك، لا تتمتع ذاكرات الفلاش بالقدرة على تحمل أحمال الكتابة الثقيلة.

العمر الافتراضي Lifetime

على الرغم من أنّ ذاكرة الفلاش أكثر متانة من محرك الأقراص الثابتة التقليدي، إلّا أنّها لا تتمتع بعمر غير محدود، تتحلل في النهاية عند تطبيق الفولتية العالية عبر الترانزستورات، ومع ذلك، فإنّ معظم ذاكرات الفلاش لن تبلى حتى يتم إعادة كتابة (10000) مرة عليها على الأقل.

السعة Capacity

بشكل عام، تواجه معظم أو كل ذاكرات الفلاش مشكلة في الوصول إلى سعة أعلى مثل محركات الأقراص الثابتة، فقط محركات الأقراص ذات الحالة الصلبة التي تحتوي على ذاكرة فلاش تأتي بسعات أعلى، لكن هذا أيضًا في ظل ظروف نادرة، تواجه محركات أقراص الحالة الثابتة أيضًا مشكلة في الوصول إلى حجم (1) تيرابايت، إلى جانب ذلك، تميل جميع ذاكرات الفلاش ذات السعات الأكبر إلى حدوث مشكلات في الأداء، لذلك، تعد السعة دائمًا مصدر قلق في ذاكرة الفلاش.

تحرير الأشغال Editing Works

عيب آخر لذاكرة الفلاش هو أنّه تعيد كتابة البيانات في وحدات كتلة (block units)، إذا تمّ إجراؤه واحدًا تلو الآخر لكل بايت، فقد يستغرق وقتًا طويلاً إلى حد كبير، ونتيجةً لذلك، تمّ تقليل وقت التحرير بشكل كبير، ومع ذلك، لا تضمن هذه العملية إمكانية تحرير كل كتلة على وجه التحديد.

الأضرار المادية Physical Damages

ذكريات الفلاش خاصة تلك الخاصة ببطاقات الذاكرة معرضة للتلف، يمكن تحطيمها أو فقدها بسهولة، في بعض الأحيان، قد يؤدي الفساد الإلكتروني إلى جعل البطاقة غير قابلة للقراءة، وبالمثل، يمكن معالجة المشكلة لمحركات الأقراص الثابتة أيضًا، يمكن أن تتلف إذا تمّ التعامل معها بشكل غير صحيح.

شاهد أيضاً

كيفية إصلاح فتح التطبيقات العشوائية

قد تفتح لوحة مفاتيح نظامك تطبيقات عشوائية عند الضغط على أي مفتاح على لوحة المفاتيح …