صيانة وإصلاح النظام التقليدي للإمداد بالوقود

كما هو معروف أن الهدف من منظومة الوقود هو تكوين خليط متجانس من الوقود والهواء بنسبة تضمن تحويل معظم الطاقة الكامنة في الوقود إلى طاقة ميكانيكية عند الاحتراق، يسحب هذا المخلوط المتجانس بفعل التخلخل الناشئ من حركة المكبس داخل الاسطوانة من النقطة الميتة العليا إلى النقطة الميتة السفلى ويوجد في جميع محركات الوقود السائل خزان؛ لتخزين الوقود، وسيلة لنقل الوقود إلى المحرك ومرشح أو أكثر؛ لإزالة الشوائب من الوقود، تتغير باقي أجزاء منظومة الوقود على حسب نوع المحرك.

كيف يتم صيانة وإصلاح النظام التقليدي للإمداد بالوقود؟

1- فحص خزان الوقود:

  • تتم تصفية الوقود الموجود بالخزان عن طريق فتحة التصفية، أما في حالة عدم وجود هذه الفتحة، يتم شفط الوقود من داخل الخزان عن طريق ماكينة خاصة بذلك.
  • نزع مجموعات الحساسات والتقاط البنزين من داخل الخزان، يتم ذلك مع عدم ثني ذراع العوامة أو مجموعة الحساسات.
  • فك مسامير التثبيت للخزان من السيارة مع ميله؛ لتصفية أي وقود باقي بالخزان.
  • فحص الخزان من الداخل وفي حالة وجود أي صدأ يتم تغييره.
  • يوضع حوالي لتر من البنزين بداخل الخزان مع غلق فتحات الخزان العلوية وفتحة سحب الوقود، ثم يرج الخزان بعنف ويصفى، يجب تكرار العملية أكثر من مرة على حسب نظافة الخزان.
  • تنظيف الخزان بالهواء المضغوط، بعض الخزانات تستوجب التنظيف من الداخل عدم وجود صدأ بالبخار.

أعطال خزان الوقود:

  • حدوث تلف في غطاء خزان الوقود بسبب حصول كسر أو ضعف بالياي، يعمل الياي على السماح بدخول الهواء أو خروجه عند ارتفاع أو انخفاض الضغط بداخله.
  • يحدث في العديد من الخزانات تلوث مفرط من خلال تجمع الماء أو الأوساخ، فيجب تنظيفه، عادة ما يتكون ماء أسفل البنزين في الخزان وهذا الماء مصدره هو تكثف بخار الماء من الهواء الذي يكون أعلى الخزان عندما يكون الخزان غير مملوء بالكامل أو يكون الماء مصاحباً للوقود نفسه، إذا سحبت أي كمية من البنزين مصحوبة بأية كمية من الماء، فإن ذلك قد يسبب بعض المتاعب في انتظام دوران المحرك.
  • أيضاً من الممكن حدوث تلف في خزان الوقود من سطحه السفلي، بسبب ظروف الطريق المختلفة؛ لاحتمال تصادم أحجار متطايرة من أسفل السيارة أو لتغير الضغوط الداخلية للخزان، في بعض الأحيان الأخرى تحدث بعض الثقوب ومهما كانت صغيرة، فهي في منتهى الخطورة لأمن السيارة والراكب.
  • حدوث تلف أو خلل في أنبوبة السحب من الخزان، هذه الأنبوبة تركب في الخزان، إما من أعلى أو من الجانب أو أسفل ويكون سحب البنزين من على ارتفاع نصف بوصة على الأقل من القاع لتلاشي سحب أي شوائب أو مياه إن وجدت من القاع.

2- منقي الهواء Air Filter:

الهواء الجوي يحتوي على كمية من الأتربة، حيث تتوقف نسبة احتواء الهواء على الأتربة على عدة عوامل منها، مكان استخدام السيارة وازدحام الطريق بالسيارات من عدمه، توقيت تشغيل السيارة بالنسبة لفصول السنة، فإذا دخل الهواء إلى اسطوانات المحرك بهذه الأتربة، فإن الأتربة تلتصق بجدار الاسطوانة نتيجة اختلاطها بزيت التزييت وتتسبب في سرعة تآكلها وتآكل المكابس والشنابر والأجزاء الأخرى المتحركة في المحرك، لذلك فإن جميع محركات الاحتراق الداخلي المستخدمة في السيارات تزود بأحد أنواع المنقيات لتقوم بعملية الترشيح أو التنقية للهواء.

صيانة منقي الهواء:

  • تغيdر المنقي عند إجراء الصيانة للمحرك أو الإصلاحات الشاملة للسيارة.
  • بين الحين والآخر، يتم تنظيف المنقي والحشو بوضعه في محلول؛ لتفتيت الشوائب العالقة بالحشو والزيوت والشحوم المتراكمة (بحسب تعليمات كتيب الخدمة والصيانة) أو ينظف بالهواء المضغوط.
  • الضغط على الحشو بعد فترة من وضعه في المحلول.
  • يتم طرق (خبط) حشو منقي الهواء برفق أكثر من مرة على سطح جسم مستوي؛ للتخلص من الشوائب العالقة بالحشو.
  • عدم الطرق على الحشو من الحواف الجانبية حرصاً على عدم ثنيها.
  • تنظيف حشو المنقي بالهواء المضغوط ويكون اتجاه الهواء من الداخل للخارج.
  • ضغط الهواء لا يتعدى الحد الذي يؤثر على سلامة الأجزاء.
  • عدم الاقتراب من فوهة مسدس الهواء المضغوط أكثر من اللازم للحشو.

3- مضخة الوقود ووحدة بيان مستوى الوقود (عوامة الخزان):

وحدة بيان مستوى الوقود (عوامة الخزان):

تعمل وحدة بيان مستوى الوقود على قياس مستوى الوقود داخل الخزان، يظهر ذلك على مؤشر مستوی كمية الوقود في لوحة العدادات من أجل تنبيه سائق السيارة بذلك ويكون طريقة فكها باتباع الخطوات التالية:

  • فصل طرف البطارية السالب.
  • فتح غطاء الخزان للتخلص من الضغط.
  • نزع مقابس توصيل الكهرباء لمجموعة المضخة.
  • باستخدام العدة الخاصة يتم فك مجموعة المضخة (مضخة كهربائية) من داخل الخزان.
  • يجب الحرص على عدم تلف مجموعة مضخة الوقود.
  • بعد ذلك نقوم بإخراج مجموعة مضخة الوقود ووحدة بيان مستوى الوقود (عوامة الخزان) بعناية.
  • يجب التأكد من سلامة حركة العوامة بمرونة.

أعطال مضخة الوقود الميكانيكية:

تدار مضخة الوقود باستخدام كامة وتركب المضخة بحيث يبرز الذراع المتأرجح في اتجاه المحرك، ممّا يسمح بتشغيل المضخة بنتوء (حدبة) في عمود الكامات، يوجد بالمضخة غشاء مطاطي يسحب لأسفل ضد ضغط زنبرك عندما تدفع الكامة الذراع المتأرجح، كذلك يوجد صمامان أحدهما لطرد الوقود إلى المغذي والآخر لسحب الوقود من الخزان وكلاهما يتحرك ضد ضغط ياي صغير تحت كليهما، عند فتح أحد الصمامين يغلق الآخر والعكس وتشغيلهما يحدده مقدار الخلخلة التي تحدث بحركة الغشاء (الرداخ) وقوة ضغط الياي الموجود تحت الغشاء، في ما يلي أعطال مضخة الوقود الميكانيكة:

  • تآكل جزئي أو كسر ذراع التأرجح الملاصق للكامة على عمود الكامات.
  • حدوث تلف أو تآكل في الياي، حيث يكون الياي ملتصق بالغشاء المطاطي والذي يحدث الضغظ والخلخلة في المضخة.
  • حدوث تشققات أو تلف في جزء أو كل غشاء المضخة.
  • اغلاق أو تلف في أي من الصمامات الخاصة بالمضخة سواء الضغط أو السحب.
  • انسداد مرشح (فلتر) الوقود والذي يركب قبل مضخة الوقود أو بعدها وهو مهم لحجز الجسيمات الدقيقة العالقة بالبنزين، بعض المضخات تحتوي على مرشح كجزء تكميلي لها وهذا النوع من المرشحات لا ينظف ويستبدل.

اختبارات مضخة الوقود الميكانيكية:

1- فحوصات أولية لمضخة الوقود الميكانيكية:

قبل فحص مضخة الوقود، نقوم بإدخال بعض الوقود خلال المضخة؛ للتأكد من أن صمامات الحجز تحكم الإغلاق جيداً (صمام الحجز الجاف قد لا يحكم الإغلاق جيداً)، بدون قفل أي مواسير، نقوم بتشغيل ذراع دفع المضخة وفحص كمية القوة الضرورية للتشغيل وكمية خلوص الذراع، ثم بعد ذلك نقوم بفحص كل من صمام الدخول، صمام الخروج، الغشاء وحلقة منع التسرب.

2- اختبار ضغط المضخة:

يلزم توافر المعدات التالية لعمل اختبار ضغط المضخة وهي: مبين ضغط الوقود، إناء زجاجي مدرج بالمم، عداد لقياس سرعة دوران المحرك (ضوئي أو ميكانيكي)، يجري الاختبار بنفس ترتيب الخطوات الآتية:

  • فصل وصلات الوقود إلى المغذي.
  • توصيل مبين الضغط؛ لقياس ضغط الوقود والمبين يشمل تدریجاً لقياس الضغط، تستخدم كذلك نفس التوصيلات لقياس الكمية.
  • يثبت مبين الضغط بالقرب من المغذي ولتجنب الحصول على قراءات خاطئة (مضللة)، يلزم أن يكون مستوى المبين لا يتعدى 152 مم فوق مستوى المغذي أو 152 مم تحت مستوى المغذي.
  • بعض الكتيبات الخاصة بالسيارات توصي بإجراء هذا الاختبار عند سرعة الدوران والبعض الآخر عند سرعة بدء الإدارة، لهذا يفضل الإطلاع على كتيب المضخة المستخدم لمعرفة عند أي من السرعات يتم الاختبار.
  • يتم وضع خرطوم (وصلة) كمية الوقود المنصرفة في إناء زجاجي مدرج، مع غلق المحبس قبل بدء الادارة.
  • تتم إدارة المحرك على السرعة البطيئة حوالي 500 لفة / دقيقة ونفتح المحبس لسحب حوالي 118 مم لتر من الوقود وهذا يكفي لطرد أي هواء محبوس موجود في الوصلات، بالتالي من الممكن أن يؤثر على القراءات المسجلة.
  • إيقاف المحرك وتفريغ الوقود من الإناء المدرج تماماً.
  • تشغيل المحرك مرة أخرى عند السرعة البطيئة 500 لفة / دقيقة، حيث تشير قراءة المبين للضغط المتوسط، حيث يتراوح تقريباً من 4 إلى 6 باوند.
  • إيقاف المحرك ونلاحظ قراءة مبين الضغط، حيث تكون المضخة بحالة جيدة في حالة ثبوت القراءة تقريباً أو نزولها ببطء، أما في حالة سرعة انهيار قراءة مبين الضغط، فهذا يعبر عن تلف صمام الطرد للمضخة أو تهريب في صمام الإبرة للعوامة بالمغذي.

3- اختبار مضخة الوقود الكهربائية:

  • التأكد من وجود كمية كافية من الوقود في الخزان.
  • وضع مفتاح الإشعال على الوضع ON ولا نشغل المحرك.
  • مضخة الوقود يجب أن تعمل لمدة ثانيتين ثم تنطفئ.
  • التأكد من خرطوم إمداد الوقود إذا كان هناك ضغط في خرطوم الرجوع؛ باستعمال سلك فحص التشخيص.
  • التأكد من خرطوم رجوع وقود منظم الضغط إذا كان هناك ضغط في خرطوم الرجوع، إذا كان يوجد انتفاخ قوي لخرطوم الرجوع، فإن ذلك يدل على أن مضخة الوقود تعمل.
  • تركيب ساعة قياس الضغط للتأكد من ضغط الوقود المناسب.
  • فك سلك فحص التشخيص.
  • وضع مفتاح الإشعال إلى وضع توقف OFF إذا لم يكن هناك ضغط وقود، نفحص لنرى إن كان هناك جهد من البطارية إلى وصلة مضخة الوقود، إذا كان 12 فولت، نفحص مضخة الوقود نفسها ودائرة الأرضي، فالمقاومة بين الطرف الموجب والسالب لمضخة الوقود يجب أن تكون بين 0.5 إلى 3 أوم.
  • إذا كانت مضخة الوقود لاتعمل نختبر مرحل المضخة ومصدر التغذية.
  • نختبر مقاومة ملف المضخة، وذلك بنزع مقبس المضخة وتوصيل جهاز المقاومة بين نقاط المضخة.

شاهد أيضاً

مزايا وعيوب بطارية السيارة الرصاصية

سُمي هذا النوع من البطاريات بالبطارية الرصاصية نسبة لوجود عنصر الرصاص (Pb)، ويعتبر الرصاص المكون …