ما هو سبب اختيار صيانة السكك بالطرق الميكانيكية

لقد تم اتباع طرق الصيانة الحديثة لتتناسب مع متطلبات السكك الحديثة، مثل هذا النظام للصيانة أعطى الرجال الذين يعملون على الدوام وضع اجتماعي أفضل من السابق، حيث يتطلب العمل قوة بدنية أقل ومهارة ميكانيكية أعلى من جانبهم.

الأسباب وراء اختيار الصيانة بالطريقة الميكانيكية

  • عمليات التركيب والاستبدال لمكونات السكة مهمة شاقة ومضنية للغاية، وبالتالي يميل العمال إلى التهرب من القيام بهذا النوع من العمل.
  • من الصعب ضمان توحيد جودة الدمك لما تحت العوارض التي يتم إجراؤها بالوسائل اليدوية بسبب عدم اليقين المرتبط بالقوة البدنية المتغيرة للعمال، والتزام العمال، والظروف الجوية المتغيرة، والعوامل الأخرى المرتبطة.
  • تكون شدة الضغط والصدمة التي تتعرض لها حصمة الزلط عند استخدام أداة الدمك (beater) عالية جدًا وتتجاوز في كثير من الحالات حد الكسر للحجر والزلط المستحدم، وينتج عن هذا الانسداد التدريجي لمقطع الزلط (Ballast).
  • زادت الكثافة المرورية وأحمال المحور والسرعات بشكل كبير في السكك الحديدية في الماضي، ولذلك لا يمكّن لأداة الدمك اليدوي (beater) من الحفاظ على شكل مقطع السكة ضمن التفاوتات المحددة لفترة زمنية معينة.
  • لا تتناسب الصيانة اليدوية مع السكك الحديثة، التي تتكون من قضبان ملحومة طويلة وعوارض خرسانية ثقيلة.
  • مع زيادة كثافة حركة المرور، أصبح الوقت المتاح بين القطارات قصيرًا بشكل تدريجي، لذلك، أصبح من الصعب بشكل متزايد الحفاظ على المسارات بالطرق اليدوية، والتي تستغرق وقتًا طويلاً إلى حد كبير.
  • عند صيانة المسار يدويًا، يستغرق الأمر وقتًا طويلاً حتى يتم توحيده بالكامل، وبالتالي، توجد قيود على السرعة لفترة طويلة بعد اكتمال أعمال تجديد مسار السكة.
  • تركز الأساليب الحديثة على تحديد العيوب ورصد العمل الجاري خلافا لأساليب اليدوية مما يعطي نتائج ممتازة، حيث يتم استخدام بعض آلات السكة الثقيلة المهمة.

شاهد أيضاً

البنية التحتية والجسور

هل نظام النقل جزءًا من البنية التحتية؟ تحتاج كل أمة إلى البنية التحتية لأداء جميع …