مُوفّر الحرارة

من أهم الاختراعات التي توفر استخدام الوقود وتحد من التلوث البيئي الناتج عن دخان السيارات

يصرف سائقو الشاحنات عادة وقود محركاتهم من أجل تسخين أو تبريد المحركات وهذا الفعل يحرق سنوياً بلايين الغالونات من الوقود, المحركات الصغيرة على ظهر سيارة الأجرة و المسمات بالوحدات الكهربائية المساعدة(apus) تنجز العمل مع وقود أقل لكنها ذو رائحة كريهة وحمولة عالية .

قام فريق من خمسة مهندسين و ميكانيكي بالعمل في مقرهم في أونتاريو و ابتكرا ما يُعتقد بأنه سيكون أفضل حل :

حيث صمموا وحدة تدعى(hyper) والتي تعمل اعتمادا على حرارة العادم.

شُكلت المجموعة أصلا لبناء 100 سيارة لمسابقة بعام 2008وأثناء التفكير بإبداع بأحد الجلسات تسائل أحد الأشخاص : لماذا لا نستعمل طاقة من عادم العربة؟؟؟

يقول عضو الفريق جاك ماكدونيل هو و اثنان آخران قررا أن يعملا دوما على تطوير نظام (apu) بشكل مشابه لثلاجة المنزل.

يبدأ أولا الهواء بالتبريد بمبرد لكي يتحول السائل تحت الضغط العالي إلى غاز ثم يكثف الغاز لبدأ الدورة الثانية , لكن بدلا من أن نستعمل كهرباء لقيادة العملية نستعمل حرارة العادم 660فهرنهايت, يقول ماكدونيل أن النظام يخزن بين ستة إلى عشر ساعات بين تدفئة وتبريد بعد ساعة واحدة من قيادة السيارة ,واستنادا على الاختبارات المبكرة يعتقد أن الأداء يمكن أن يوفر استهلاك وقود الشاحنة السنوي ب 9 % والحد من الإشعاعات الكربونية بما يقدر بحوال 20 طن سنويا.

إن الفريق يعمل ويختبر بجهد وأداء عالي ويأمل ببيع أدوات جاهزة في ال 2014 ل2.5 مليون شاحنة على الطرق الأمريكية ,والذي يمكن أن يُحدث تأثيراً هاماً ,لكن الفريق يأمل أيضا أن يجدد أجزاء الحافلات وعربات السفر حتى يقلل من الغازات والإشعاعات بشدة ويوفر في استهلاك الوقود وبالتالي يكونون معتمدين بشكل أقل على النفط الأجنبي

آلية العمل: ( مشروح على الرسمة من خلال الألوان )

1- تصبح درجة حرارة العادم 660 فهرنهايت مع ارتفاع درجة حرارة خليط التبريد (الحمراء)التي تتدفق من خلال المبادلات .
المبردات تحفظ المذيبات من أن تنصهر وبالتالي يرتفع الضغط على نظام (hyper)
2- يستخدم المبادل الثاني مروحة للمساعدة على التبريد والتكثيف إلى سائل عالي الضغط
3- يمر عبر فوهة المبردات (الأصفر ) ويمضي ويتحول الى غاز (أزرق)وهنا توجه الحرارة من السوائل عبر الحلقة المجاورة ويكون التبريد 23 فهرنهايت (الأخضر )
4-خزان يخزن السوائل المبردة
5-في مهب الهواء عبر المبخر (تتغذى من خزان السائل المبرد) تبرد كابينة الشاحنة
6-المبادل النهائي الذي يكثف غاز التبريد إلى سائل لإعادة تشغيل الدورة

المصدر: الباحثون السوريون

شاهد أيضاً

القاطع الحراري الحساس

إن القاطع الكهربائي هو أداة حماية ذات آلية تمكنها من القيام بفصل التيار الكهربائي عن …

arArabic
arArabic