ما هي هندسة الموانئ و المنشأت البحرية ؟

هندسة الموانئ و المنشآت البحرية هي تخصص من تخصصات الهندسة المدنية يعنى بتخطيط و تصميم المنشآت البحرية بنوعياتها المختلفة.

و هندسة الموانئ هي فرع من فروع هذا التخصص و يكمل هذا التخصص نوعيات أخرى من المنشآت البحرية مثل:

1- المنشآت اللازمة لحماية الشواطئ

2- المنشآت التي تنشأ على الساحل او تمتد داخل البحر و التي تتواجد تحت تأثير الظواهر الطبيعية دون أي حماية منها.

مكونات الميناء :

1- يتكون الميناء اساساً من مساحة مائية يكفل لها الحماية من الظواهر الطبيعية المعاكسة كي تكون السفن داخلها في مأمن من تلك الظواهر.

2- كما يتكون الميناء أيضاً من مساحة أرضية تقام عليها المنشآت اللازمة بحيت تكون المساحة المائية نقطة البداية و النهاية للنقل البحري و المساحة الأرضية نقطة البداية و النهاية للنقل الداخلي بأنواعه المختلفة.

3- و تتصل كل من المساحة المائية و المساحة الأرضية للميناء بالواجهة المائية، و التي تتكون من مجموعة من الأرصفة او ما يقوم مقامها و على ذلك فالواجهة المائية هي حلقة الربط بين طرق النقل الداخلي و النقل البحري ، حيث يتلاقى عندها كل منهما و بذلك يمكن إستمرار حركة البضائع بين الوسيلتين.

أنواع الموانئ

1- الموانئ التجارية (Commercial harbors)

عادة ما تنشأ الموانئ لخدمة الشحن و التفريغ (او الاستيراد و التصدير) لنوعيات متعددة من البضائع و تسمى في هذه الحالة بالموانئ التجارية: (commercial harbors)

2- الموانئ الحربية (military harbors)

و قد تنشأ الموانئ لأغراض أخرى مثل الموانئ التي تنشأ لخدمة السفن الحربية )military harbors

3- الموانئ التي تنشأ لخدمة سفن الصيد (fishing harbors)

4- موانئ الأمان (harbors of refugee)

هي الموانئ التي تنشأ لتوفير المكان الآمن الذي تلجأ اليه السفن لتحتمي من العواصف، غير ان هذا النواع غير شائع.

مع التطور السريع في صناعة السفن من حيث الاحجام و الحمولة كان لابد ان يصاحب ذلك تطور في الموانئ التي تلجأ اليها هذه السفن للأغراض المختلفة بالرغم من أن أصحاب السفن يفضلون السفن ذات الحمولات الكبيرة حتى يمكنهم خفض مصاريف نقل الطن الواحد من البضائع. فذلك يستلزم ان تنشأ موانئ جديدة تسمح بمثل هذه السفن او أن تعدل المنشآت و الأعماق بالموانئ القائمة .

خصائص السفن :

طول السفينة: هو المسافة المحصورة بين مستويين رأسيين مماسين لمقدمة السفينة و مؤخرتها عند ابعد نقطتين.

الطول المتعامد: هو البعد بين المستوى الراسي المار بمقدمة السفينة و المستوى الراسي المار بمحور الدفة عند المؤخرة

عرض السفينة: هو اقصى اتساع للسفينة في الإتجاه المتعامد مع إتجاه قياس الاطوال .

ارتفاع السفينة:

عبارة عن المسافة الراسية المحصورة بين المستوى المار بقاع السفينة و مستوى السطح الرئيسي

غاطس السفينة: هو المسافة الراسية المحصورة بين مستويين يمس احدهما قاع السفينة و ينطبق الآخر مع سطح الماء.

مقدار التعويم: (displacement tonnage)

هو عبارة عن وزن السفينة و هي فارغة و يكون مساوياً لوزن الماء المزاح بواسطة السفينة و هي عائمة و فارغة من الحمولة و الوقود و التموين و في هذه الحالة يسمى بالتعويم الفارغ (displacement tonnage)

وزن الحمولة الكلية: (dead weight tonnage)

هو الوزن الكلي من الوقود و التموين و البضائع الذي يمكن تحمله عندما يكون خط الحمولة عند سطح الماء. و يساوي مقدار الفرق بين التعويم المحمل و التعويم الفارغ

الحجم الكلي و الحجم الصافي gross tonnag & net tonnage

هو عبارة عن الحجم الكلي للحيز الذي تشغله الالات و المخازن و العنابر و كل ما يلزم السفينة ذاتها.

المصدر: مواقع إلكترونية

شاهد أيضاً

تصنيف الطرق

تختلف الأسس المستخدمة لتصنيف الطرق من دولة إلى أخرى ومن منطقة إلى أخرى فقد تصنف …