باستخدام بروتين طبيعي تقنية جديدة لتوليد الكهرباء من الرطوبة في الهواء

طور علماء في جامعة ماساتشوستس أمهيرست الأمريكية جهازاً يستخدم بروتيناً طبيعياً لتوليد الكهرباء من الرطوبة في الهواء.

ويقول الباحثون “إن هذه التقنية الجديدة يمكن أن يكون لها آثار مهمة على مستقبل الطاقة المتجددة وتغير المناخ ومستقبل الطب”.

وذكرت مجلة الطبيعة أن المهندس الكيميائي جون ياو وعالم الأحياء المجهرية ديريك لوفلي، ابتكرا جهازاً يطلق عليه “إيرجن”، وهو مولد يعمل بالهواء، ويتم توصيل أقطابه الكهربائية بطريقة يتم فيها توليد التياء الكهرباء من بخار الماء الموجود بشكل طبيعي في الغلاف الجوي، بحسب موقع ساينس ديلي.

ويقول ياو “نحن ننتج الكهرباء حرفياً من الرطوبة الجوية، ويولد جهاز إيرجن طاقة نظيفة على مدى 24 ساعة 7 أيام في الأسبوع”.

التكنولوجيا الجديدة المطورة في مختبر ياو غير ملوثة للهواء ومتجددة ومنخفضة التكلفة، ويمكنها توليد الطاقة حتى في المناطق ذات الرطوبة المنخفضة للغاية مثل الصحراء الكبرى.

ويضيف لوفلي إن الجهاز يتمتع بمزايا كبيرة، مقارنة بأشكال أخرى من الطاقة المتجددة، بما في ذلك الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، لأنه على عكس هذه المصادر الأخرى للطاقة المتجددة، لا يحتاج إيرجن إلى أشعة الشمس أو الرياح.

ولا يحتاج أيرجن سوى إلى طبقة رقيقة من أسلاك البروتين النانوية التي تقل سماكتها عن 10 ميكرون. ويمتص الجهاز بخار الماء من الجو، وباستخدام مزيج من التوصيل الكهربائي والكيميائي للأسلاك البروتينية، إلى جانب المسام الدقيقة بين الأسلاك النانوية داخل الفيلم، يتم توليد الكهرباء بين القطبين.

ويملك الجيل الحالي من الجهاز القدرة على تشغيل الإلكترونيات الصغيرة، وتشمل الخطوة التالية إنتاج جيل جديد من إير جن قادر على تشغيل الاجهزة القابلة للارتداء، مثل الأساور والساعات الذكية، مما يلغي الحاجة إلى البطاريات.

المصدر: 24.ae

شاهد أيضاً

الطاقة الحرارية الأرضية

استخراج الكهرباء من باطن الأرض تسمى طاقة الحرارة الأرضية أيضاً، بالطاقة الحرارية الجوفية، وتُعتبر من …

arArabic
arArabic