الإشارات الكونية الغامضة أصبحت دورية

يحاول علماء الفلك منذ سنوات طويلة اكتشاف مصدر الإشارات الكونية الغامضة، والآن اكتشفوا مجرة تنبعث منها هذه الإشارات بصورة دورية كما لو أنها تنبعث وفق جدول زمني محدد.

ويفيد موقع arXiv.org، بأن هذه الإشارات هي عبارة عن ومضات راديو سريعة وقصيرة (ميلي ثانية)، وتوهجات ساطعة لانبعاثات الراديو، ويبقى مصدرها وطبيعتها غامضة ومجهولة لعلماء الفلك، على الرغم من وجود خيارات مختلفة لديهم.

وقد اكتشفت هذه الظاهرة لأول مرة عام 2007، ومنذ ذلك الحين، يتابعها العلماء، واتضح لهم أنها لا تنطلق مرتين من نقطة معينة في السماء. لذلك حددوا عشر نقاط فقط يتكرر منها انبعاث الإشارات الغامضة.

ومع ذلك لم يجد علماء الفلك أي نظام زمني لتكرار انبعاث هذه الإشارات. لذلك بذلوا جهودهم من أجل اكتشاف اي شيء يدل على وجود جدول زمني لانبعاثها. ولكن جهودهم تكللت بالنجاح مؤخرا، حيث اكتشف علماء الفلك العاملين على التلسكوب اللاسلكي CHIME، أول انبعاث دوري منتظم وكأنه وفق جدول زمني ثابت. فمن متابعتهم لإحدى النقاط التي تنبعث منها هذه الإشارات الغامضة خلال الفترة من 16 سبتمبر عام 2018 ولغاية 30 أكتوبر عام 2019 ، كانت تنبعث خلال أربعة أيام متتالية إشارات من هذه النقطة مرة في كل ساعة. بعدها تنقطع الإشارات مدة 16 يوما، ثم تعود لتتكرر بنفس الدورة السابقة.

ولم يتمكن العلماء من تحديد الآلية التي تساعد على تكرار هذه الانبعاثات، على الرغم من وجود خيارات عديدة لديهم. فقد تكون ناتجة عن دوران جرم سماوي حول محوره أو دوران جرم حول آخر. أو قد تكون ناتجة عن عمليات انقباض وانبساط أو حتى ناتجة عن إطلاق مواد ما. كما أنه لا يعرف فيما إذا كانت ناتجة عن عملية توليد هذه الإشارات بصورة دورية، أو يسببها جسم يقع على مسارها أحيانا يضعفها أو يقويها.

وقد أثبت الباحثون/ أن مصدر هذه الإشارات التي تتكرر بانتظام، هي مجرة تقع على مسافة 500 مليون سنة ضوئية عن الأرض، ولكنهم لم يحددوا الجرم السماوي التي تنبعث منه الإشارات.

المصدر: روسيا اليوم

شاهد أيضاً

اكتشاف كوكب شديد الحرارة تمطر سماؤه حديدا

باستخدام التلسكوب الكبير جدا (VLT) في المرصد الجنوبي الأوروبي (ESO)، لاحظ الباحثون كوكبا خارجيا عملاقا …